دول البلطيق

من دليل السائح العربي
اذهب إلى: تصفح، ابحث

دول البلطيق هي عبارة عن ثلاث دول في شمال شرق أوربا، على الشاطئ الشرقي لبحر البلطيق. تتمتع هذه الدويلات الصغيرة الثلاث بتاريخ شيق وطويل، وتراث ثقافي لافت يعود إلى الرابطة الهانزية. هذا القليم الممتد على مساحة 175.015 يشكل موطناً لـ 6.3 مليون نسمة، نصفهم تقريباً في ليتوانيا.

الدول[عدل]

من الشمال إلى الجنوب :

إستونيا : وهي الأكثر اسكندنافية من بين الدول الثلاث ، وتملك روابط لغوية مع فنلندا.

لاتفيا : بلد بروتستانتي في الغالب ، مع الكثير من التراث البلطيقي- الألماني والاسكندنافي.

ليتوانيا : سوق اقتصادي متوسع ، تتمتع بأفضل المناطق الريفية الطبيعية في أوروبا.

أقاليم أخرى[عدل]

كالنينغراد : وهي قطعة صغيرة غريبة من روسيا بين ليتوانيا والتي تعتبر إضافة ممتعة لرحلة البلطيق. ودخول هذا المعتَزَل يتطلب الحصول على تأشيرة روسية.

المدن[عدل]

العواصم[عدل]

تضم كلاً من العواصم الثلاثة مدناً قديمة مدرَجة في قائمة اليونسكو ، ومدنًا خرسانية سوفيتية جديدة ، ومبانٍ من القرن الحادي والعشرين.

يتم إدراج المدن تقريباً من الشمال إلى الجنوب :

  • تالين : أصغر المدن الثلاثة ومع ذلك فهي مدينة عالمية تضج بالطموح وهي المركز الصناعي الرقمي في إستونيا .
  • ريغا : أكبر مدن المنطقة ، لدى بلدة لاتفيا الحزبية الكثير لتقدمه .
  • فيلنيوس : مركز ليتوانيا العالمي .

مدن أخرى[عدل]

المدن مدرجة من الشمال إلى الجنوب :

  • تارتو : ثاني مدن استونيا تتمتع بروابط طلابية مريحة .
  • دوغفابيل : ثاني أكبر مدن لاتفيا .
  • ليباجا  : مدينة على شاطئ لاتفيا تشتهر بموسيقاها وبلدة كاروستا السوفييتية السرية العسكرية سابقاً .
  • كاوناس : وهي ثاني أكبر مدينة في ليتوانيا، ببلدتها القديم والعديد من المتاحف والمعارض .
  • كلايبيدا : مدينة المرفأ في ليتوانيا – وكانت تنتمي لألمانيا حتى الحرب العالمية الأولى باسم "ميميل" ولا تزال تخدمها عبارات بحر البلطيق من موانئ ألمانية .
  • شياولياي : وهي مدينة ليتوانيّة فيها متاحف فردية متخصصة و تلة الصليب .

وجهات أخرى[عدل]

  • ساريما : وهي أكبرجزيرة استونيّة، ذات مناظر طبيعية خضراء ممتلئة بالقرى الجميلة وفيها قلعة تعود للقرون الوسطى .
  • يورمالا : مدينة المنتجعات اللاتفية على بحر البلطيق ؛ تجتذب الحشود في الصيف للاستمتاع بامتداد شاطئها الرملي الطويل وغاباتها الباردة .
  • كورونيان سبيت : شاطئ رملي لزج يحوي على أضخم كثبان رملية في أوربا، على حدود ليتوانيا وكالينينغراد أوبلاست .

معلومات عامة[عدل]

تمتاز دول البلطيق بتنوعها، فكل دولة وإقليم منها يمتلك حضارة وتاريخ مختلف. فبينما كانت كل من لاتفيا واستونيا تحت سلطة احتلالٍ أجنبي لقرونِ طويلة، فقد كانت ليتوانيا واحدة من القوى العظمى في المنطقة.وقد تأثرت حضارة دول البلطيق إلى حد كبير بالاسكندنافيين، والألمان، والبولنديين والروس. كما صيغَ التاريخ الحديث وفقاً لأشكال السلطة المتغيرة في روسيا، منذ أن استلمت زمام السيطرة على المنطقة منذ القرن الثامن عشر. تجدر الإشارة إلى أن سكان دول البلطيق يتمتعون بهويات وطنية قوية ، وهم اليوم مندمجون بشكل جيد مع العالم الغربي.

تاريخ دول البلطيق[عدل]

تتمتع دول البلطيق بتاريخ غني وحيوي. المسيحية، وصل الألمان والنظام الإقطاعي معاً في آنٍ واحد في القرن الثالث عشر. وأيضاَ في القرن الثالث عشر، ظهرت دوقية ليتوانيا الكبرى كقوة سياسية رئيسية في أوربا خلال القرون الوسطى. سيطرت العصبة الهانزية على تجارة بحر البلطيق، إلى الدنمارك ولاحقا انضمت السويد لتحكم البحر. في القرن السادس عشر تولت رابطة الشعوب البولندية – الليتوانية على المنطقة.وقد دام هذا الحكم حتى أواخر القرن الثامن عشر. وقد اختلطت منطقة دول البلطيق برمتها في الإمبراطورية الروسية، إلى جانب رقعة صغيرة من ليتوانيا – الحديثة والتي أُعطيت لبروسيا . وكجزء من خروج روسيا الثوري السريع من الحرب العالمية الأولى في عام 1918 ، فقد تخلت الحكومة السوفيتية المبكرة عن مطالبتها في المنطقة ، مُشكّلةً الدول الموجودة اليوم. كما تضاءل حجم بروسيا بشكل كبير بعد الحرب.

انتعش الاتحاد السوفييتي وأعاد ضم جميع الولايات الثلاث خلال الحرب العالمية الثانية في خطوة شديدة الاستياء من سكانها. وخلال الحرب العالمية الثانية انتعش الاتحاد السوفييتي وأعاد ضم الدول الثلاثة جميعاً في خطوة قابلتها الشعوب تلك الدول باستياء شديد. استغل النازيون المشاعر المعادية للسوفييت لمساعدتهم على تشكيل الانقسامات البلطيقية والتي بدورها ساعدت النازيين في القضاء على جميع السكان اليهود في المنطقة تقريبا (اقرأ ذكرى المحرقة)، أما الآخرون فقد اعتُبروا أعداءً عرقيين أوعقائديين. ( لاسيما البولنديين)، غير أن ادعاءات النازيون بكونهم ليبراليين محررين لم تلقَ تصديقاً على نطاق واسع. وعلى الرغم من ذلك، فقد أعاد السوفييت السيطرة على دول البلطيق من جديد في عام 1944، في خطوةٍ أدانها الغرب بشدّ ة باعتبارها خطوة غير شرعية، ولكن تم التسامح بشأنها كجزءٍ دبلوماسية الحرب الباردة الناشئة. وفي عام 1990-1991 ، قادت دول البلطيق انفصال الجمهوريات المكوّنة للاتحاد السوفييتي عن الحكومة المركزية.وقاموا جميعاً بالانفصال عن موسكو، ومن ثم انضموا إلى الاتحاد الأوربي وحلف شمال الأطلسي في عام 2004. يُذكر أنّ دول البلطيق جميعها أعضاءً في منطقة اليورو وكانت ليتوانيا الأخيرة حيث انضمت عام 2015.شهدت دول البلطيق ازدهاراً اقتصادياً سريعاً منذ استقلالها، ولكنّ الأزمة المالية الحاصلة عام 2008 ألحقت بها ضرراً كبيراً، وهي الآن تحاول استعادة عافيتها وقوتها. وفي عام 2017، غيرت إدارة الإحصاءات في الأمم المتحدة تصنيف دول البلطيق من أوربا الشرقية إلى شمال أوربا.

كالينينغراد : وقع موضوع التطهير العرقي و إعادة ملئها بالروس الموالين لموسكو، على كاهل روسيا وحدها بعد انهيار الاتحاد السوفييتي.

التوجهات الدينية[عدل]

كانت الانتماءات المسيحية التقليدية لوثرية في معظم مناطق لاتفيا وإستونيا، وكاثوليكية في شرق لاتفيا وليتوانيا. أدت الشيوعية والفقدان العام للدين عبر العالم الغربي إلى تقويض الانتماءات التقليدية، وتآكلها : في إستونيا ، 49٪ من السكان يقولون أنهم لا يؤمنون بالله. بينما في ليتوانيا ، 49٪ يفعلون. لا يزال هناك القليل من المعتقدات الوثنية ، على سبيل المثال عقيدة روموا ، ربما لأن هذه المنطقة كانت من أواخر مناطق أوروبا التي تمّ تنصيرها.

اللغة[عدل]

لكل دولة من الدول الثلاث لغتها الخاصة، مع الروسية المشتركة كلغة ثانية أو حتى أولى للكثيرين وخاصة في المدن. . يتم التحدث باللغة الإنجليزية على نطاق واسع ، وخاصة في الأوساط الشبابية والأكاديمية، أولئك الذين ولدوا في عام 1980 أو فيما بعد هم أكثر طلاقة. و الألمانية أيضاً كانت مفهومة في الغالب. وأية محاولة للتحدث باللغة الأم ستكون موضع تقدير كبير. تسمح أوجه التشابه بين اللغة الأستونية مع اللغة الفنلندية ، جنباً إلى جنب مع التأثيرات الثقافية الفنلندية ، بكثير من الفهم المتبادل. يتم التحدث بالفنلندية في تالين كما أنها تعتبر مفهومة في معظم المناطق التي تهم الزائر العادي. كما أن البولندية تُستخدم من قبل البعض في ليتوانيا. نظراً لكون اللغة الروسية كانت تعتبر لغة المستعمر الظالم، لذلك فقد لا يتم تقبلها بشكل جيد. بديةً حاول التواصل مع الآخرين باستخدام اللغة الأم أو باستخدام الانجليزية، على الأقل للتحية أو السؤال عمّا إذا كان الشخص يُفضّل التحدّث بالروسية. لا يزال الموقف السلبي تجاه اللغة الروسية قائماً في كل من إستونيا ولاتفيا، أما ليتوانيا فموقفها أقل عدائية نحو اللغة الروسية.


ترتبط كلا من اللاتفية و الليتوانية ببعضها البعض مثل لغات البلطيق الهندية- الأوربية. يسود الاعتقاد بأن اللغات البلطيقية والسلافية أكثر ترابطا فيما بينها من الفروع الأخرى من مجموعة اللغات الهندية – الأوربية، ولكن هذا لا يحظى بإجماع آراء اللغويين ومن غير المرجح أن يكون ذو فائدة لمساعدة الناس على فهم الكلمات المتشابهة بين اللغتين.نسبياً، ترتبط اللغة الاستونية ارتباطا وثيقا باللغة الفنلندية، مع ارتباط أقل الهنغارية (كصلة اللغة الاسبانية باليونانية) وليس لها صلة بلغات البلطيق أو أي لغة هندية أوروبية أخرى على الرغم من وجود الكلمات الدخيلة.

الدخول إلى دول البلطيق[عدل]

الدول الثلاث جميعها جزءاً من منطقة شنغن الأوربية .

جواً[عدل]

عموماً هناك مواصلات جيدة من الأنحاء الأوربية الأخرى ، ومن النصف الغربي للاتحاد السوفييتي سابقاً. ماعدا بعض الاستثناءات، بالوصول إلى البلطيق من أماكن أخرى دائماً ما تتطلب تبديل الطائرة مرة على الأقل.

مطار ريغا الدولي (RIX IATA) في لاتفيا وهو أكثر مطارات البلطيق ازدحاماً، مع فرق كبير مقارنةً بالمطارات الأخرى. وهو المحور الرئيسي للطيران البلطيقي، الذي ينطلق منه رحلات لأكثر من 60 مدينة أوربية كما تنطلق منها رحلات موسمية نحو الشرق الأوسط. الخطوط الجوية الأوزبكستانية تتوقف في ريغا على المسار بين نيويورك مطار(JFK) وطشقند.

مطار تالين (TLL IATA).

مطار فيلنيوس (VNO IATA ) في ليتوانيا حيث تقدم فيه أفضل الخطوط الاقتصادية خدماتها على أفضل وجه مثل طيران Wizz و طيران ريان . كما يوفر هذا الأخير عدة رحلات إلى مطار كاوناس. يقدم مطار بالانغا خدماته كمطار إقليمي صغير للجزء الغربي من ليتوانيا ببضع مسارات .

عن طريق القارب[عدل]

عبارات برحلات متقاطعة عبر البلطيق . الطريق الشهير هلسنكي-تالين. هناك أيضا العديد من الرحلات البحرية البلطيقية .

عن طريق القطار[عدل]

شبكة الخطوط الحديدية رديئة نوعاً ما.تعتبر فيلينيوس المحور لرئيسي لدخول المسافرين عبر الخطوط الحديدية من وارسو، كالنينغراد ، و بيلاروسيا. إن العواصم الثلاث جميعها لديها مواصلات يومية على الأقل إلى موسكو و سانت بطرسبرغ و بيلاروسيا . لاحظ أن القطارات من فيلنيوس إلى موسكو ومن كالينينغراد إلى سان بطرسبرج عبر فيلنيوس ( والتي لا تختلط مع القطار المباشر من فيلينيوس إلى سانت بطرسبرغ) ،بل تعبر عبر بيلاروسيا، الأمر الذي يتطلب تأشيرة إضافية.

التنقل في أنحاء دول البلطيق[عدل]

جواً[عدل]

جميع العواصم متصلة ببعضها البعض برحلات جوية قصيرة. وهناك رحلات جوية إلى كاوناس وبالانغا من ريغا. كما أن هناك رحلات إلى تارتو ، كوريسار و بالانغا من تالين .

عن طريق الحافلة[عدل]

إن شبكة الحافلات الدولية مطورة بشكل جيد مما يجعلها سهلة الحركة. وفي معظم الأحيان تكون الحافلة هي الوسيلة الأسرع والأكثر عملية إذا لم يكن لديك سيارة.

عن طريق القطار[عدل]

لا تملك أياً من العواصم خدمات مباشر فيما بينها، على الرغم من أن كل بلد لديه شبكة محلية رخيصة وجيدة للاستخدام. يمكن السفر من ريغا إلى تالين بالقطار في يوم واحد بتغييره في فالغا . يتطلب السفر من ريغا إلى تالين التوقف للمبيت في دوغفابل .

عن طريق الدراجة[عدل]

من الممكن لمشروع الدراجات الدولي ، دراجات البلطيق أن يساعدكم ويزودكم بالكثير من المعلومات.

عن طريق السيارة[عدل]

سواءً كنت سيارتك الخاصة أو أخرى مُستأجرة هي أيضاً بديل جيد، وخاصة إذا كنت ترغب بالوصول إلى أماكن خارج المدن الرئيسية. الطرق الرئيسية بحالة جيدة جداً وتقريباً يمكن مقارنتها بتلك الموجود في بلدان الشمال الأوربي ، الشوارع والطرق الفرعية (خاصة في البلدات الصغيرة) على قدر أقل من الكفاءة.

المعالم السياحية[عدل]

  • ساحل بحر البلطيق مع الشواطئ الرملية ، بما في ذلك شاطئ كورونيان سبيت .
  • بعضاً من أعلى المناطق في بلدان أدنى أوربا، (متر Suur Munamägi (318 قرب Võru ، جنوب شرق إستونيا، (متر Gazinkalns (312 قرب مادونا ، وسط لاتفيا و (متر Aukštojas (249 جنوب شرق ليتوانيا بالقرب من الحدود البيلاروسية.
  • مدن قديمة مدرجة في قائمة التراث العالمي في العواصم الثلاث.
  • المباني والآثار الأخرى من الاتحاد السوفيتي .
  • تل الصليب قرب Siauliai .

المسارات[عدل]

  • عبر البلطيق – يتجه المسار من العاصمة الأستونية تالين ، عبر ريغا ، لاتفيا و كاوناس و ليتوانيا ويستمر إلى وارسو وبولندا .
  • رحلات بحر البلطيق .

النشاطات[عدل]

الطعام[عدل]

يحتوي المطبخ البلطيقي على أوجه التشابه مع مطابخ بلدان الشمال الأوروبي ، وروسيا ، وأوروبا الوسطى. لديهم خيارات واسعة من الخبز، والذي يؤكل تقريبا مع كل طبق . المشروبات الكحولية الاعتيادية هي البيرة و الفودكا .

المشروبات[عدل]

تعليمات الأمان[عدل]

بخلاف الدول الكبرى المجاورة لها من جهة الشرق ومعظم الجمهوريات الأخرى من السوفييت سابقا، فإن دول البلطيق لم تُعتبر أبداً مناطق خطرة. في الواقع ، عادة ما تكون هذه البلدان آمنة للغاية ،بحيث أن اتخاذ الاحتياطات الأساسية ستكون كافية للشعور بالراحة. ومع ذلك، فإن بعض القضايا موجودة بالفعل.

  • دول البلطيق لديها قضايا متفشية تتعلق بالإدمان على الكحول. احترس من الناس الذين لا يستطيعون السيطرة على استهلاكهم للكحول.
  • لا يزال الفساد حقيقة مؤسفة ، رغم أن هذا قد تحسن بشكل كبير منذ العقد الأول من القرن الحالي.
  • قيل أن جرائم مثل القتل والاعتداءات تحدث بالفعل، ولكنها غالبا ما تقتصر على الأحياء الفقيرة القابعة بعيدا عن الزحام.

وجهتك التالية[عدل]

ابق على ساحل بحر البلطيق مع :

  • غدانسك : مدينة الميناء البروسي التاريخية ، التي أصبحت لاحقاً موطن حركة الاتحاد البولندي، والتي ساعدت على إسقاط الشيوعية
  • هلسنكي : دخلت بلدان الشمال عبر العاصمة الفنلندية الساحرة
  • ستوكهولم : يمكن الوصول إليها بسهولة عن طريق العبّارة والطائرة ، وهي عاصمة السويد كما أنها نقطة أخرى ممتازة للدخول إلى الدول لاسكندنافية
  • كالينينغراد : الشقيق السوفييتي السابق لدول البلطيق ، أقصى غرب روسيا.
  • سان بطرسبرج : وهي أفضل طريقة لرؤية روسيا - من كالينينغراد .

أو توجه داخلياً إلى :

  • مينسك : شاهد فن العمارة الستاليني في الخمسينات بأبهى حالاته .
  • موسكو : عاصمة روسيا هي مدينة في أقصى شمال العالم بأكثر من 10 مليون نسمة من السكان ، وفيها الكثير لرؤيته والقيام به .
  • وارسو : حيث الحضارة النابضة بالحياة و الطعام الجيد .
إن هذا الدليل السياحي لبلاد البلطيق هو عبارة عن  وصف عام وقد يحتاج إلى المزيد من المحتوى. يتمتع بقالب جيد إلا أنه لا يقدم المعلومات الكافية. إذا كان هناك مدنا أو وجهات أخرى مُدرَجة، فإنها قد لا تكون كلها في حالة قابلة للاستخدام أو قد لا يكون هناك هيكل إقليمي صالح و قسم "الدخول" يصف جميع الطرق النموذجية للوصول إلى هناك. يرجى دفعه للأمام ومساعدته على التطور .